Uncategorized

داء البروسيلات-الحمى المالطية-Brucellosis

داء البروسيلات أو مايطلق عليه الحمى المالطية هو مرض بكتيري معدي ينتقل من الحيوانات إلى الإنسان وتسببه أنواع مختلفة من البروسيلا. ينتقل المرض إلى الإنسان عن طريق الاتصال المباشر بالحيوان المصاب، أو عن طريق تناول الحليب أو الجبن غير المبستر ويؤدى داء البروسيلات البشري إلى عواقب وخيمة على الصحة العامة.

داء البروسيلات-الحمى المالطية

إنتقال الحمى المالطية

ينتشر داء البروسيلات على مستوى العالم وهو مرض يمكن الإبلاغ عنه في معظم البلدان. ويؤثر على الناس من مختلف الأعمار وعلى كلا الجنسين.

تحدث معظم حالات الإصابة بسبب استهلاك الحليب الخام أو مشتقاته مثل الجبن الطازج.كما تحدث الإصابة ايضا عن طريق استنشاق الهواء الملوث حيث تنتقل بكتريا البروسيلا بسهولة في الهواء.

يزداد انتشار المرض بين الأشخاص الذين يتعاملون مع الحيوانات ومع الدم والمشيمة والأجنة وإفرازات الرحم فلذلك المزارعين والجزارين والصيادين والأطباء البيطريين وموظفي المختبرات هم اكثر الاشخاص عرضة للمرض.

نادرا ما يحدث انتقال لداء البروسيلات من شخص إلى شخص آخر.

أعراض داء البروسيلات على الإنسان

تظهر أعراض الإصابة بالحمى المالطية خلال مدة تتراوح من اسبوع إلى بضعة أشهر. وتشمل:

  • الحمى
  • فقدان الشهية والضعف
  • ألم شديد في المفاصل والظهر وعضلات الجسم
  • الصداع
  • يمكن أن تصبح عدوى الحمى المالطية مزمنة مع وجود أعراض تستمر لعدة سنوات تتمثل في التهاب المفاصل والتهاب فقرات الظهر، وحمى متكرره.

الوقاية من عدوى داء البروسيلات

  1. يجب تحصين الأبقار والماعز والأغنام في المناطق التي يرتفع فيها معدل انتشار المرض.
  2. تعتمد الوقاية من العدوى في المقام الأول على زيادة الوعي وتدابير سلامة الأغذية والنظافة المهنية وسلامة المختبرات.
  3. من المهم بسترة الحليب لمنع انتقال العدوى من الحيوانات إلى البشر.
  4. ارتداء القفازات المطاطية عند التعامل مع الحيوانات المريضه المشتبه بها. يجب على الأطباء البيطريين والمزارعين وعمال المسالخ اتخاذ إجراءات السلامة أثناء تعاملهم مع الحيوانات المريضة أو الميتة أو مع حالات الولادة.
  5. التخلص من جثث الحيوانات والأعضاء الداخلية بطريقة سليمة للحد من انتشار المرض.

المصادر: Who

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق